الجمعة, أبريل 19, 2024
الرئيسيةالشريط الإخباريالخصاونة يُجري مباحثات مع نظيره الياباني في طوكيو تناولت دعم وتعزيز العلاقات...

الخصاونة يُجري مباحثات مع نظيره الياباني في طوكيو تناولت دعم وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين

الخصاونة وكيشيدا يؤكِّدان عمق العلاقات التاريخية التي الأردن واليابان اللذين يحتفلان هذا العام بمرور 70 عاماً على إقامة العلاقات الدبلوماسية بينهما

الخصاونة: نقدِّر دعم اليابان المستمر للأردن وبرامجه الإصلاحية وجهوده التنموية

كيشيدا يشيد بدور الأردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني في تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم

الخصاونة يعقد لقاءً مع رئيس مجلس النواب الياباني ويستعرضان العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين وسبل تعزيزها في المجالات كافة

الخصاونة يلتقي الرَّئيس التنفيذي لهيئة التجارة الخارجية اليابانية ويؤكِّدان الحرص على تعزيز العلاقات بين البلدين سيما الاقتصادية والتنموية والاستثمارية.

المستقل – أجرى رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة مباحثات في طوكيو اليوم الجمعة مع رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا تناولت العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين وسبل دعمها وتعزيزها في المجالات كافة.

وأكد رئيس الوزراء ونظيره الياباني عمق العلاقات التاريخية والشراكة الاستراتيجية التي تربط البلدين اللذين يحتفلان هذا العام بمرور 70 عاما على إقامة العلاقات الدبلوماسية بينهما .

كما أكدا الحرص المشترك على تعزيز العلاقات الثنائية والارتقاء بمستوى التعاون الثنائي في المجالات كافة الاقتصادية والتنموية والاستثمارية والسياسية.

وأكد الخصاونة سعادته بهذه الزيارة التي تأتي متابعة للزيارة التي قام بها جلالة الملك عبدالله الثاني إلى اليابان خلال شهر نيسان من العام الماضي والزيارة التي قام بها سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد في شهر تشرين الأول الماضي.

ونقل الخصاونة تحيات جلالة الملك عبدالله الثاني وسمو الامير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد لرئيس الوزراء الياباني والعائلة الإمبراطورية في اليابان.

وقال رئيس الوزراء نقدر عالياً العلاقات الاستراتيجية التي تجمع البلدين ونقدر شراكة اليابان مع الأردن التي تمتد إلى سنوات طويلة ودعمها المستمر للأردن وبرامجه الإصلاحية وجهوده التنموية 

  كما أعرب الخصاونة عن الشكر والتقدير لدعم اليابان للأردن لمواجهة تبعات أزمة اللجوء السوري على الأردن في ظل الانخفاض الكبير في حجم المساعدات الدولية.

وأكد رئيس الوزراء أننا نتقاسم ونتشارك مع اليابان في العديد من القيم والأخلاقيات والاحترام الكبير للقرارات الدولية والشرعية الدولية.

وقدم رئيس الوزراء التعازي لحكومة وشعب اليابان الشقيق بضحايا الزلزال الذي ضرب اليابان أخيراً مؤكداً تضامن الأردن مع اليابان لتجاوز آثار هذا الزلزال وأن الأردن وبتوجيهات من جلالة الملك عبدالله الثاني على استعداد لتقديم أي مساعدة ممكنة.

وأطلع رئيس الوزراء نظيره الياباني على الجهود التي يقوم بها جلالة الملك عبدالله الثاني لوقف الحرب على غزة وضمان إيصال المساعدات الإنسانية والطبية بشكل عاجل ومستدام.

وأعاد رئيس الوزراء التأكيد على أن المنطقة لن تنعم بالأمن والاستقرار إلا من خلال إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على خطوط الرابع من حزيران عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية وفي اطار حل الدولتين وقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة.

وأكد الخصاونة أهمية مواصلة دعم وكالة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين ” الاونروا ” في ظل الاوضاع الانسانية المتدهورة في قطاع غزة والاحتياجات الملحة للمساعدات في غزة والخدمات التي تقدمها في مناطق عملياتها الاخرى في الضفة الغربية والاردن ولبنان وسوريا .

من جهته اشاد رئيس الوزراء الياباني بدور الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني في تعزيز الامن والاستقرار في المنطقة والعالم .

واكد الحرص على تطوير العلاقات الثنائية بين اليابان والاردن في المجالات كافة ومواصلة التعاون والتنسيق تجاه مختلف القضايا الاقليمية والدولية .

واعرب عن الشكر لجلالة الملك عبدالله الثاني وللحكومة الاردنية على تقديم التعازي بضحايا الزلزال الذي ضرب وسط اليابان اخيرا واستعداد الاردن لتقديم يد العون والمساعدة الممكنة .

واكد تاييد بلاده لحل الدولتين وبما يكفل تحقيق الامن والاستقرار في المنطقة لافتا الى ضرورة تحسين الاوضاع الانسانية وتهدئة الاوضاع في اقرب فرصة .

وعقد رئيس الوزراء لقاء مع رئيس مجلس النواب الياباني فوكوشيرو نوكاجا تم خلاله استعراض للعلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين وسبل تعزيزها في المجالات كافة وتطورات الاوضاع في منطقة الشرق الاوسط ذات الصلة بالعدوان الاسرائيلي على غزة .

واكد الخصاونة خلال اللقاء الذي حضره وزراء ، الاقتصاد الرقمي والريادة احمد الهناندة والاستثمار خلود السقاف والتخطيط والتعاون الدولي زينة طوقان وسفيرة الاردن في طوكيو لينا عناب عمق العلاقات التاريخية والشراكة الاستراتيجية التي تربط الاردن واليابان .

وهنأ رئيس الوزراء ، رئيس مجلس النواب الياباني باختياره رئيسا للمجلس معربا عن الامل باستمرارية التعاون بين السلطتين التنفيذية والتشريعية في البلدين الصديقين لخدمة مسيرة علاقاتهما الثنائية .

واكد الخصاونة ان هذا العام يصادف مرور 70 عاما على اقامة العلاقات الدبلوماسية بين الاردن واليابان وهي علاقات استراتيجية مبنية على الاحترام المتبادل ومؤكدا ان اليابان كانت على الدوام شريكا وداعما حقيقيا للاردن .

كما اكد على اهمية جولات الحوار الاستراتيجي والحوار السياسي بين البلدين ودورها في تعزيز العلاقات الثنائية والتنسيق بشان مختلف القضايا والتحديات الاقليمية والدولية .

واكد ان اليابان كانت على الدوام داعمة لجهود الاردن التنموية والاصلاحية ونحن نقدر عاليا هذا الدعم سيما الذي تقدمه الوكالة اليابانية للتعاون الدولي ” جايكا ” .

ولفت الخصاونة الى ان زيارته الحالية لليابان تاتي متابعة للزيارة التي قام بها جلالة الملك عبدالله الثاني وزيارة سمو الامير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد الى اليابان العام الماضي والبناء عليها .

واشار رئيس الوزراء الى ان هذه الزيارة تاتي في ظل تحديات وظروف صعبة تمر بها منطقة الشرق الاوسط نتيجة للعدوان الاسرائيلي المستمر على غزة مؤكدا اهمية العمل بجد للتوصل الى وقف لاطلاق النار لهذا العدوان الذي اودى بحياة قرابة 30 الف شخص واصابة نحو 68 الفا اخرين .

واكد الخصاونة ان الحل الوحيد الذي ركز عليه جلالة الملك عبدالله الثاني دوما هو حل الدولتين الذي تقوم بموجبه الدولة الفلسطينية المستقلة على خطوط الرابع من حزيران عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية تعيش بامن وسلام جنبا الى جنب مع اسرائيل ومع دول وشعوب المنطقة .

ولفت الخصاونة الى ان اليابان كان لها على الدوام دورا مركزيا في العمل نحو السلام في المنطقة وتعزيز الامن والاستقرار العالميين مضيفا اننا نتطلع لعضوية اليابان في مجلس الامن عن العامين 2023 و 2024 للعب دور ووضع حد للمعاناة التي يعيشها قطاع غزة نتيجة العدوان الاسرائيلي .

 كما لفت الى الاوضاع الانسانية الصعبة التي يعيشها ابناء قطاع غزة والتي يزيد من صعوبتها التحديات التي تواجه وكالة ” الانروا ” في تقديم خدماتها لابناء قطاع غزة واللاجئين في الاردن وسوريا ولبنان والضفة الغربية .

واشار الى ان الاردن مستمر بتقديم الخدمات الاساسية والضرورية لنحو 3ر1 مليون لاجىء سوري متواجدين على ارضه رغم الانخفاض الحاد في حجم الدعم والتمويل الدولي لخطة الاستجابة الاردنية للازمة السورية .

واكد الخصاونة التزام الاردن بعملية الاصلاح الهيكلي ونعول على الاصدقاء في دعم مسيرة الاصلاح وبرنامج التمويل الممتد مع صندوق النقد الدولي الذي تم التوصل اليه اخيرا .

واعرب رئيس الوزراء عن تضامن الاردن مع اليابان في مواجهة تداعيات الزلزال الاخير واستعداد الاردن وبتوجيهات من جلالة الملك عبدالله الثاني لتقديم اي عون ممكن .

من جهته طلب رئيس مجلس النواب الياباني نقل تحياته الى جلالة الملك عبدالله الثاني والحرص على تعزيز العلاقات بين البلدين ومنها البرلمانية والتزام البرلمان الياباني بدعم مسيرة الاردن الاصلاحية والتنموية وتقديم الدعم اللازم لاستضافة الاردن لللاجئين السوريين .

واكد ان امن واستقرار منطقة الشرق الاوسط في مقدمة اهتمامات السياسة الخارجية لليابان املا بعودة الاستقرار والازدهار للمنطقة .

واعرب رئيس مجلس النواب الياباني عن الشكر للاردن على مساهمته في اخلاء رعايا يابانيين قدموا من غزة عبر المطارات الاردنية .

   وكان رئيس الوزراء عقد صباح اليوم الجمعة لقاء مع رئيس مجلس الادارة / الرئيس التنفيذي لهيئة التجارة الخارجية اليابانية ” جيترو ” نوريهيكو ايشيغورو .

واكد رئيس الوزراء على علاقات الشراكة التي تربط الاردن واليابان والحرص على تعزيزها في المجالات كافة سيما الاقتصادية والتنموية والاستثمارية . 

وعرض رئيس الوزراء خلال اللقاء لبيئة الاعمال والاستثمار في الاردن والفرص المتوفرة للاستثمار في العديد من القطاعات والرغبة في استقطاب المزيد من الاستثمارات اليابانية الى المملكة .

واعرب الخصاونة عن تقديره للدور الذي تقوم به هيئة التجارة الخارجية اليابانية ” جيترو ” في تعزيز مسيرة التعاون بين البلدين حيث نظمت الهيئة العام الماضي منتدى اعمال اردني ياباني في الاردن لافتا الى امكانية عقد منتديات مشابهة لقطاعات متخصصة .

من جهته اكد رئيس مجلس ادارة ” جيترو ” على علاقات الشراكة مع الاردن والبيئة الجاذبة للاستثمار واهتمام العديد من الشركات اليابانية بالاستثمار في الاردن مشيرا الى ان حجم الاستثمارات اليابانية في الاردن وصل الى نحو 2 مليار دولار .

وعرض اعضاء الوفد الوزاري المرافق لرئيس الوزراء في زيارته الى اليابان الذي ضم وزير الاقتصاد الرقمي والريادة احمد الهناندة والاستثمار خلود السقاف والتخطيط والتعاون الدولي زينة طوقان ، الفرص المتوفرة للاستثمار في الاردن في العديد من القطاعات الحيوية ذات الاولوية .

على صعيد اخر زار رئيس الوزراء شركة (( NEC اليابانية احدى كبريات الشركات العالمية المتخصصة في مجالات التكنولوجيا والمعلومات والاتصالات والالكترونيات .

وتجول رئيس الوزراء في عدد من اقسام الشركة واستمع من الرئيس التنفيذي للشركة تاكايوكي موريتا الى شرح حول استثمارات الشركة في غالبية دول العالم .

وثمن رئيس الوزراء الشراكة بين الاردن وشركة (( NEC سيما في قطاع تكنولوجيا المعلومات الذي يوليه جلالة الملك عبدالله الثاني وسمو الامير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد اهمية خاصة 

   وابدى الخصاونة اهتمام الاردن بزيادة التعاون مع الشركة في مجال الانظمة البيئية والتكنولوجيا التي توظفها الشركة في المجالات الطبية والزراعية وتطبيقات المدن الذكية اضافة الى امكانية ايجاد برنامج تدريبي للشباب الاردني والمختصين في مجالات عمل الشركة .

  يشار الى ان شركة (( NEC لها استثمارات واعمال في الاردن منذ عام 1969 منها معدات اتصالات ومحطة الاقمار الصناعية في البقعة واجهزة تكنولوجيا حديثة تستخدم في المطارات والمعابر الحدودية وغيرها من الاستثمارات .

 من جهته اكد الرئيس التنفيذي للشركة اهتمام الشركة بزيادة تعاونها مع الاردن وتوسعة اعمالها واستثماراتها في المملكة .

وابدى اهتمام الشركة بان يكون الاردن مركزا اقليميا لمنتجاتها وخدماتها في المنطقة .

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

اخبار تهمك