الجمعة, أبريل 19, 2024
الرئيسيةمحلياتالوطني لشؤون الأسرة يختتم ورشة "الاستراتيجية الوطنية لكبار السن"

الوطني لشؤون الأسرة يختتم ورشة “الاستراتيجية الوطنية لكبار السن”

المستقل – اختتم المجلس الوطني لشؤون الأسرة، اليوم الأربعاء، ورشة نظمها بالتعاون مع لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا (الإسكوا)، لمناقشة مسودة الاستراتيجية الوطنية لكبار السن للأعوام (2024-2028).

وقال أمين عام المجلس الدكتور محمد مقدادي، إنّ الاستراتيجية الوطنية الأردنية لكبار السن، إنجاز وطني هادف لتحسين نوعية الحياة لكبار السن؛ إذ أعدت الاستراتيجية الأولى في عام 2008، وجرى تحديثها وتطويرها بما يتناسب واحتياجات كبار السن، من خلال إعداد تقارير تحليلية تُقيم الاستراتيجية وترصد الثغرات للعمل على معالجتها بالإضافة لتعزيز نقاط القوة.

وأضاف أن المجلس يركز على قضايا كبار السن، انطلاقاً من الاهتمام الوطني والعالمي بهم، لا سيما أن تقارير الأمم المتحدة تشير إلى أن أكثر من 700 مليون نسمة حول العالم تتجاوز أعمارهم 60 عاماً، وأنه بحلول عام 2050 سيصل هذا العدد إلى ملياري نسمة.

بدورها، قالت مسؤول أول لشؤون السكان في منظمة الإسكوا الدكتورة سارة سلمان، إنّ الورشة جاءت لمراجعة مسودة استراتيجية كبار السن، لافتة إلى أن مخرجات الورشة سيتم الاستفادة منها للخروج باستراتيجية تخدم مصالح كبار السن في الأردن وترتقي بقضاياهم.

وتعتبر الاستراتيجية الحالية؛ هي الثالثة التي تتناول قضايا كبار السن؛ وجاءت لتؤكد في رؤيتها على إيجاد مجتمع يحمي هذه الفئة ويكفل حقوقهم ويعترف بقدراتهم، كما ركزت رسالتها على توفير بيئة داعمة لكبار السن تراعي خصوصياتهم من خلال تنسيق وتوحيد جهود الجهات بما يضمن مشاركة فاعلة لهذه الفئة في المجتمع.

وتتضمن الاستراتيجية 6 مداخل باعتبارها أولويات تخدم الشيخوخة في الأردن هي: الحماية الاجتماعية والأمن المالي، والرعاية الصحية، والرعاية الاجتماعية، والمشاركة وتعزيز التكافل بين الأجيال، وحماية كبار السن من العنف والإهمال في أوقات الأزمات، وأخيراً البيئة التمكينية الداعمة لهم.

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

اخبار تهمك