الجمعة, أبريل 19, 2024
الرئيسيةمحلياتحزب البناء الوطني يُشيد بالتوجيهات الملكية بإعداد قانون للعفو العام

حزب البناء الوطني يُشيد بالتوجيهات الملكية بإعداد قانون للعفو العام

المستقل – أشاد حزب البناء الوطني بالتوجيهات الملكية السامية للحكومة بإعداد قانون للعفو العام بمناسبة اليوبيل الفضي لتولي جلالة الملك عبدالله الثاني سلطاته الدستورية.

ورحب حزب البناء الوطني بقرار العفو العام، معتبرأ أنه أمرٌ إيجابي لفئات تجاوزت القانون ثمَّ أدركها الندم، ويفتح أبواب الحياة أمام هذه الفئات، ليعودوا لمجتمعهم وعائلاتهم وأعمالهم بروحٍ مُتفائلة وإيجابية نحو الحياة.

ويُؤكد الحزب على أنه قد طالب بالعفو العام قُبيّل حلول شهر رمضان المبارك، إيماناً منه بأهمية هذه الخطوة في تعزيز التسامح والوئام في المجتمع الأردني.

وكان الأمين العام للحزب، الدكتور بركات عوجان، قد سلَّم جلالة الملك عبدالله الثاني خلال زيارته لمحافظة معان ورقة بإسم الحزب تُفيد بالمطالبة الإيجابية للعفو العام.

ويُؤكد حزب البناء الوطني على أهمية دراسة قانون العفو العام بشكل معمَّق من قبل السلطة التنفيذية، بما يُحقق الحد الأعلى من إيجابياته، ولا يشمل جرائم معينة لخطورتها على المجتمع مثل جرائم الفساد والتجسس والجرائم الماسة بأمن الدولة.

واعتبر أنَّ التوجيهات الملكية تأتي في وقت تعاني فيه شريحة واسعة من الأُسر الأُردنية ظروفاً إقتصادية صعبة، لاسيَّما أُسر المساجين والموقوفين.

ويُعرب حزب البناء الوطني عن إعتزازه بالنهج الملكي الحكيم القائم على التسامح والعفو والمحبة، نحو التحفيز للإصلاح والتعاون بين أبناء المجتمع الأردني بعيدًا عن الأحقاد والكراهية.

وقال الأمين العام للحزب الدكتور بركات عوجان إنَّ جلالة الملك عوَّدنا على مكارمه الهاشمية النبيلة التي تصبُّ في مصلحة الوطن والمواطن.. وهذا دَيدَن الهاشميين على مر الزمان أن ينحازوا للمواطن. وأنّ الشعب يثمن كثيراً التوجيه الملكي للحكومة بإصدار قانون العفو، لأنه يأتي للمصلحة الوطنية، حيث سيُخفف كثيراً من الضغوط على كاهل المواطنين، وسيصبُّ أيضاً في مصلحة الإقتصاد الوطني والمصلحة الاجتماعية.

وأضاف: إننا في حزب البناء الوطني نؤمن بأنَّ العفو العام أصبح مطلباً شعبياً مُلحَّاً.. وأنَّ الشعب ينتظر بفارغ الصبر هذه المكرمة الهاشمية.

وأشار د. بركات أنّ الشعب يثمن كثيراً التوجيه الملكي للحكومة بإصدار قانون العفو .. لأنه يأتي للمصلحة الوطنية، حيث سيُخفف كثيراً من الضغوط على كاهل المواطنين، وسيصبُّ أيضاً في مصلحة الإقتصاد الوطني والمصلحة الاجتماعية.

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

اخبار تهمك