ما المميز في الإصدار الجديد؟

• تقدم سامسونغ العديد من وظائف الذكاء الاصطناعي في طرزها المتميزة من هاتف “غالاكسي إس 24” ضمن استراتيجيتها لجذب المشترين.

• ستتمتع الهواتف الجديدة بترجمة صوتية ثنائية الاتجاه في الوقت الفعلي لمكالمة هاتفية مباشرة تُجرى بلغتين مختلفتين، والتي قالت الشركة إن “إس 24” هو أول هاتف ذكي يقدمها على الإطلاق.

• هذه الميزة متاحة على الجهاز بثلاث عشرة لغة مختلفة من خلال تدريب الذكاء الاصطناعي التوليدي الخاص بسامسونغ.

• توفر ميزة “دائرة للبحث”، حيث يؤدي وضع دائرة حول أي جزء من الصورة على الشاشة إلى البحث عنها في غوغل.

• تشمل الميزات الأخرى ترجمة باستخدام الذكاء الاصطناعي وتغيير نغمة الرسائل إلى وسائط إعلامية غير رسمية أو رسمية أو تجارية أو اجتماعية.

• هناك أيضا خاصة التلخيص التي يتيحها الذكاء الاصطناعي وترجمة التسجيلات الصوتية و”التحرير التوليدي” للصور التي تملأ خلفيات غير موجودة، وميزة تحول المقاطع المصورة في الوقت الفعلي إلى حركة بطيئة عن طريق ملء إطارات غير موجودة باستخدام الذكاء الاصطناعي.

• ستباع سلسلة “غالاكسي إس 24” بدءا من 31 يناير.

• في الولايات المتحدة، سيبدأ سعر هاتف “غالاكسي إس 24” في نسخته الأساسية من 799 دولارا وإصدارين بمواصفات أعلى، هما “إس 24 بلس” من999 و”إس 24 ألترا” من 1299.

• حافظت سامسونغ على أسعار الطراز الأساسي و”بلس” عند نفس مستوى العام الماضي، فيما رفعت سعر “ألترا” 100 دولار.

الخصوصية والأمان :

• يشير الذكاء الاصطناعي المدمج في الأجهزة إلى وظائف الذكاء الاصطناعي التوليدي التي يجري تحميلها على جهاز كل مستخدم بعد تدريبه، والتي لا تحتاج إلى الاتصال بنظام الحوسبة السحابية.

• تروج شركات مثل كوالكوم وسامسونغ للذكاء الاصطناعي المدمج في الأجهزة باعتباره أكثر أمانا للمعلومات الشخصية، لأنه لا يحتاج إلى إرسال البيانات إلى السحابة الإلكترونية من أجل استخدامها.

• وفق شركة كاناليس للبيانات فإن خمسة بالمئة فقط من الهواتف الذكية التي ستسلّم في 2024 ستكون قادرة على استخدام الذكاء الاصطناعي، لكن هذه النسبة ستزيد إلى 45 بالمئة في 2027.

• لاستخدام هذه التقنية المتطورة، أبرمت سامسونغ صفقة لعدة سنوات مع غوغل لدمج “جيميني نانو”، وهو أكثر النماذج اللغوية الكبيرة كفاءة لدى الشركة الأميركية، وستتمكن من الوصول إلى تقنية “جيميني برو” و”إيماجين 2″ لتحويل النص إلى صورة من خلال السحابة.