26.1 C
Amman
السبت, يوليو 20, 2024
الرئيسيةمحلياتالشبول: الحكومة تُعد أجندة لإقامة أنشطة متنوعة خلال الربيع وشهر رمضان

الشبول: الحكومة تُعد أجندة لإقامة أنشطة متنوعة خلال الربيع وشهر رمضان

المستقل- قال وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة، فيصل الشبول، إن الحكومة تعمل على إعداد أجندة لإقامة أنشطة متنوعة، ثقافية وسياحية واجتماعية وشبابية ورياضية، بالتزامن مع بدء فصل الربيع وحلول شهر رمضان المبارك، وكعنوان لبدء مرحلة التعافي من وباء كورونا.

وأشار الشبول، خلال لقائه مدراء الإعلام الرسمي ورؤساء تحرير الصحف اليومية وكتابا صحفيين، اليوم الأربعاء، في دار رئاسة الوزراء، إلى أن الأردن مقبل على العديد من المناسبات كانتخابات مجالس المحافظات والمجالس البلدية ومجلس أمانة عمان في الـ 22 من الشهر الحالي، وقرب حلول شهر رمضان المبارك، وعيد الفصح المجيد، إلى جانب موسم سياحي واعد خلال الربيع والصيف.

وحول الاستعداد لشهر رمضان المبارك، قال الشبول إن هناك فعاليات ونشاطات سيتم تنظيمها خلال الشهر الفضيل، بعد التحسن التدريجي على الوضع الوبائي في المملكة، لاسيما في ظل انحسار الموجة الرابعة من الوباء التي مرّ بها الأردن.

وأَضاف أن وزارة الصناعة والتجارة والتموين تراقب الأسواق والارتفاع العالمي للأسعار نتيجة الأزمة الروسية الأوكرانية، مؤكداً أن الوزارة وضعت سقوفاً سعرية لمادة الزيت النباتي؛ نتيجة ارتفاع سعرها عالمياً، وستتدخل في حال ارتفاع أسعار أية سلعة أساسية، بهدف التخفيف على المواطنين.

وجدد الشبول التأكيد على أن الحكومة تستهدف مراعاة الوضع المعيشي للمواطنين والتخفيف من حدة ارتفاع الأسعار عالمياً، إذ ثبّتت أسعار المشتقات النفطية لشهري شباط وآذار، وخفضت فئات التعرفة الجمركية إلى 4 فئات؛ بهدف تعزيز التنافسية في الاقتصاد الوطني وإزالة التشوهات في التعرفة الجمركية السابقة.

كما أشار الشبول إلى أن هناك حدثين مهمين في المملكة لا بد أن يستحوذا على الاهتمام عربياً خلال العام الحالي، وهما احتفالية إربد عاصمة للثقافة العربية 2022، ومأدبا عاصمة السياحة العربية 2022، مؤكداً أن الحكومة تعمل جاهدة، بالتعاون مع الجهات المعنية في القطاع الخاص، للترويج السياحي والثقافي للحدثين من خلال البرامج والفعاليات التي ستقام خلال الفترة المقبلة، بما يسهم في تنشيط الحركة السياحية وتعزيز الدور الثقافي للأردن.

وبين أن هناك اجتماعاً للجنة العليا لاحتفالية إربد عاصمة الثقافة العربية التي يرأسها رئيس الوزراء قريباً، سيتم خلاله مناقشة البرامج والفعاليات التي ستقام ومن ضمنها تحديد موعد الاحتفال الرئيس، الذي من المتوقع أن يقام في شهر أيار المقبل.

وأضاف الشبول أن الحكومة تعمل أيضاً على حلول لوجستية سريعة في إربد ومأدبا، إضافة إلى ترويج النشاطات والفعاليات التي ستقام فيها مع مراعاة البعد العربي، كاشفاً في هذا الصدد عن 10 طلبات من دول عربية لإقامة أسابيع ثقافية ضمن احتفالية إربد عاصمة الثقافة العربية.

وحول تأثير الأزمة الروسية الأوكرانية على الأردن، أكد الشبول أن موقف الأردن تم التعبير عنه منذ بداية الأزمة من خلال بيان لوزارة الخارجية وشؤون المغتربين دعت فيه الأطراف المعنية لضبط النفس وخفض حدة التصعيد، مجدداً التأكيد على أن الأردن لديه مخزون كاف من القمح يكفي لمدة 15 شهراً، والحكومة طرحت عطاءات لشراء القمح ومواد أساسية في ظل ارتفاع الأسعار نتيجة الأزمة.

ونوّه الشبول، خلال اللقاء، إلى وجود جهود حكومية تستهدف حل مشكلة الصحف الورقية خلال الفترة المقبلة، واستدامة الموارد المالية لها.
واستمع الشبول، في اللقاء، إلى أسئلة الصحفيين التي تناولت جملة من المواضيع والقضايا المحلية والعربية.
وأشاد الصحفيون، أثناء اللقاء، بإجراءات وزارة الخارجية وشؤون المغتربين وطريقة إجلائها للجالية الأردنية المتواجدة في أوكرانيا، وطالبوا بضرورة التحوط من تأثير الأزمة الروسية الأوكرانية على الاقتصاد الأردني.

كما دعوا إلى استخدام الأساليب الحديثة في الترويح السياحي للأردن، ودعم الصحف الورقية وإيجاد حل لأزمتها، إضافة إلى مراعاة الظروف الاقتصادية للمواطنين عند اتخاذ القرارات.
وتحدثوا عن أهمية مخرجات لجنة تحديث القطاع العام في إحداث إصلاحات في الجهاز الإداري مع الحفاظ على الحقوق المعيشية للموظفين، والتأكيد على أهمية الورشة الاقتصادية التي تعقد في الديوان الملكي الهاشمي بإيجاد حلول للوضع الاقتصادي.

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

اخبار ذات صلة